اليونان.. إضراب سائقي سيارات الأجرة لمدة 24 ساعة في 22 نوفمبر

اليونان إضراب سائقي سيارات الأجرة

في استجابة حادة لمشروع قانون الضرائب الحكومي، قام سائقو سيارات الأجرة بإعلان إضراب لمدة 24 ساعة، مقررًا تنفيذه يوم الأربعاء الموافق 22 نوفمبر. يأتي هذا الإضراب كتعبير عن احتجاجهم على تفعيل القانون الجديد الذي يتسبب في فرض ضرائب على دخلهم، متهمين الحكومة بتبني سياسات تهرب ضريبي وتجاهل مطالبهم كعاملين لحسابهم الخاص.

وتُظهر الأرقام الأخيرة أن الإضراب المقرر لن يشمل فقط سائقي سيارات الأجرة، بل قد يشمل أيضًا قطاعات أخرى من العاملين الحرفيين والمستقلين، الذين يواجهون آثاراً مشابهة نتيجة لتفعيل القانون الجديد.

وفي بيان صادر الأسبوع الماضي عن نقابة سائقي سيارات الأجرة في أتيكا (SATA)، أدانت النقابة الحكومة بشدة، مشيرة إلى أنها “تتجاهل المطالب المشروعة للعاملين الحرفيين وتتجه نحو تنفيذ خطط ضارة تفتقر إلى التوازن”. وقد وُصف مشروع القانون بأنه “مُرتبة زمنية للخراب المحتمل للشركات الصغيرة والمتوسطة”، معتبرة أن الحكومة تستهدف توظيف العاملين لحسابهم الخاص وتجاهل حقوقهم.

وأكدت ساتا رفضها القاطع لأي اقتراحات في مشروع القانون الضريبي الجديد ودعت سائقي سيارات الأجرة إلى المضي قدماً في الإضراب من أجل حقوقهم دون أي تراجع.

ويأتي هذا الإضراب في ظل مطالبات متزايدة لتلبية احتياجات العاملين الحرفيين والمستقلين وضمان حقوقهم ومصالحهم في مواجهة التغييرات القانونية والضريبية التي تؤثر على أوضاعهم المالية والمهنية.

اخبار اليونان بالعربي


 

تابعونا على ..🟢 Linkedin - Viber - Facebook Groups - Twitter - Facebook - Google News

شاركونا ارائكم وتعليقاتكم

 

اترك رد