اليونان.. الإضراب العام لسائقي سيارات الأجرة صراع يتجدد لحقوق العمل والضرائب

تزايدت حدة الصراع بين نقابات سائقي سيارات الأجرة في اليونان والحكومة حيث أعلنت النقابات عن إضرابات متوقعة في أثينا وسالونيك للمطالبة بحقوقهم وللرد على الإجراءات الحكومية الجديدة فيما يتعلق بالضرائب.

وسيشهد قطاع سيارات الأجرة في أثينا إضرابًا لمدة 48 ساعة في الفترة من 5 إلى 6 ديسمبر بينما ستمتد الإضرابات في سالونيك لمدة أربعة أيام من 4 إلى 8 ديسمبر، مما قد يؤثر بشكل كبير على خدمات النقل في تلك المناطق.

وتأتي هذه الإجراءات النقابية ردًّا على مبادرات حكومية تهدف إلى مكافحة التهرب الضريبي بين العاملين لحسابهم الخاص حيث أثارت هذه الخطوات استياء واستنكارًا واسعًا في صفوف سائقي سيارات الأجرة.

وفي تصريحات لنقابات العمال أكدت نقابة سائقي سيارات الأجرة في ثيسالونيكي أن مشروع قانون الضرائب الجديد سيؤدي إلى تفاقم الأوضاع الصعبة التي يواجهونها بالفعل وسيكون له تأثير كبير على صناعتهم المنهكة.

تعيش اليونان فترة صراع دائم بين العمال والحكومة حول حقوق العمل والضرائب وهو الصراع الذي يبدو أنه لا يزال مستمرًا وقائمًا حيث يسعى كل طرف إلى الدفاع عن مصالحه وحقوقه.

يبقى السؤال المطروح هل سيتمكن الطرفان من الوصول إلى حل وسط يحقق المصالح العامة ويحافظ على استقرار هذا القطاع الحيوي؟ أم ستتصاعد التوترات والصراعات في ظل تباين المواقف؟ …

اخبار اليونان بالعربي


 

تابعونا على ..🟢 Linkedin - Viber - Facebook Groups - Twitter - Facebook - Google News

شاركونا ارائكم وتعليقاتكم

 

اترك رد